في أربع ولايات: عدد من القادة الشباب ينطلقون في تنفيذ 8 مشاريع

نشر من طرف شباب قائد في 16/10/2020 - 12:00
اخر تاريخ تحديث 16/10/2020 - 12:08

 

بعد فترة من التدريبات و التحضيرات اللوجستية و المادية، انطلق عدد من الشباب المشارك في مشروع "شباب قائد من أجل غد أفضل" رسميا، يوم الأربعاء 14 أكتوبر 2020، في تنفيذ 8 مشاريع مجتمعية في 4 ولايات، تحت إشراف مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية.

و هذه المشاريع موزعة على 4 ولايات و هي أساسا: مشروع" شباب المزوقة"(بنزرت)، مشروع "شباب يبحث.. شباب يعمل"( صفاقس)، مشروع" تثمين الفضاءات العمومية بالمحرس"(صفاقس)، مشروع "مدارس تقاوم الفساد"( جندوبة)، مشروع "الأغالبة للإنتاج الفني"( القيروان)، مشروع" مدينتي "(القيروان)، مشروع "محضنة الأجيال"( القيروان)، مشروع "Be The change "(القيروان).

و لا تقتصر أعمال الشباب القائد على المشاريع المذكورة بل هناك 28 مشروعا آخرا سيتم تطبيقها بعد استكمال كل الإجراءات، علما و أن المركز سيعمل على مرافقة أصحاب هذه المشاريع بتوفير جزء من التمويل و مساعدتهم للبحث عن مصادر تمويل أخرى، كما سيرافقهم ميدانيا لإزالة كل الإشكاليات اللوجستية و غيرها.

مشروع المزوقة.. انقاذ بحيرة من التلوث

تعاني بحيرة المزوقة بمنزل عبد الرحمان(بنزرت) من مشكل التلوث الذي أدى إلى قلة الإنتاج و ضعف الثروة السمكية و خلق عدة مخاطر صحية و بيئية على المنطقة، كما تشكو البحيرة عدة مشاكل بين البحارة ومربي القوقعيات "أصحاب راس المال" جراء الاستغلال الفاحش و التصرف الغير محكم في المنتوج البحري، هذا مع انعدام الحلول التنموية و الخطط لمعالجة هذه الإشكاليات، مما خلق وضع بيئي واقتصادي متأزم في المنطقة.

و من خلال مشروع " شباب المزوقة" يسعى "الشباب القائد" بولاية بنزرت إلى الإحاطة بالبحارة الشباب بمنطقة منزل عبد الرحمان و منزل جميل، و ذلك للحد من تلوث البحيرة و تعزيز قدراتهم في آن واحد.

كما يهدف المشروع الى القيام بدورات تكوينية حول بعث المشاريع التنموية من خلال قانون الاقتصاد الاجتماعي التضامني ودفع الشباب إلى المحافظة على الموروث البحري، ومساعدة البحارة الشبان الذين يعانون من التهميش و الفقر و الخصاصة.

مشروع "شباب يبحث.. شباب يعمل" .. تشغيل الشباب

يعتبر الشباب العاطل عن العمل من أصحاب الشهادات العليا في ولاية صفاقس الفئة المستهدفة من خلال هذا المشروع ، و هو يهدف إلى تطوير قدرات 20 شاب و شابة بالجانب القانوني الإداري و جانب المهارات الحياتية ، وسيلعب دور الوسيط بالبحث عن 5 مؤسسات شريكة و التشبيك بينهما و بين المشاركين في المشروع للقيام بمقابلات عمل للمشاركين لتسهيل اندماجهم في سوق الشغل .

مشروع" تثمين الفضاءات العمومية بالمحرس"

تعتبر منطقة المحرس من أهم المناطق السياحية بجهة صفاقس وفقا لمعايير جمالية و جغرافية (مطلة على البحر)، و لكن بالرغم من هذه الخصوصية فإنها تعاني من إخلالات بيئية و خاصة الميناء، وهو وما دفع فريق شباب قائد إلى تبني فكرة المشروع البيئي و العمل على تنزيله.

و بناء عليه، سيعمل الشباب على تأهيل الفضاءات العمومية من الناحية البيئية و الجمالية، و البحث عن فرص استثمار في المجال البيئي، و تركيز حاويات خاصة بمختلف المواد، تزويق الفضاء النموذجي بالإضافة إلى عقد ندوة علمية تخص الجانب البيئي بالمنطقة.

مشروع " تلاميذ ضد الفساد"..

هو مشروع اجتماعي تربوي يهدف من ورائه إلى تعزيز ثقافة المواطنة و مكافحة الفساد في المدارس من خلال الإشراف على أنشطة يقوم بها التلميذ بنفسه في فضاءات متنوعة( مدرسة، دور الشباب و الثقافة).

و من بين هذه الأنشطة: القيام بحملات تنظيف دورية تشمل تركيز حاويات في الممرات و تركيز معلقات تحسيسية و توفير مناطق خضراء داخل و خارج المدرسة إلى جانب تركيز نوادي التربية على المواطنة .

و تعتبر المدرسة الابتدائية والمدرسة الإعدادية بالمروج بولاية جندوبة مناطق التدخل في هذا المشروع.

مشروع "الأغالبة للإنتاج الفني".. معالجة الانقطاع المدرسي

يهدف هذا المشروع إلى المساهمة في معالجة ظاهرة الانقطاع المبكر عن الدراسة عبر التشبيك مع مندوبية التربية بالقيروان ثم تشخيص المشكل و القيام بحلقات حوارية مع 10 منقطعين و 10 تلاميذ مهددين بالانقطاع بحضور اخصائيين نفسيين و حلقات حوارية مع الأولياء و الإطار التربوي. وفي مرحلة ثانية سيكون التكوين للعائلات و التلاميذ في الإحاطة النفسية و التواصل و إدماجهم في الحياة الدراسية، و تعتبرالمناطق الريفية بولاية القيروان هي مجال التدخل.

مشروع" مدينتي ".. القيروان

هو خطوة نحو تثمين الموروث الثقافي و السياحي لمدينة القيروان عبر القيام بإنشاء منصة تفاعلية تحتوي على مسح للولاية و مسالك سياحية افتراضية إلى جانب وضع قاعدة بيانات و كالات الأسفار والنزل للتسهيل على السياح مع التشبيك مع الحرفيين و بائعي الحلويات التقليدية بغاية تفعيل البيع الالكتروني و التعريف بالمنتوجات، وسيتم ذلك بالشراكة مع الهياكل المعنية.

مشروع "محضنة الأجيال".. بعث مشاريع

يسعى الشباب القيادي من خلال هذا المشروع إلى تحقيق التنمية الاقتصادية و الاجتماعية في 4 معتمديات بولاية القيروان عبر تشجيع أصحاب الشهائد العليا و الحرفيين و العاطلين عن العمل على بعث مشاريع في مجالات متنوعة عبر تكوينهم في صياغة المشاريع في مجال تربية المواشي و المجال شبه الطبي و غيرهم، ثم القيام بندوتين تجمع أصحاب المشاريع مع مؤسسات التمويل الرسمية و رجال أعمال بولاية القيروان.

مشروع "Be The change " ..القيروان

تعتبر أهداف هذا المشروع منبثقة عن أهداف مشروع "شباب قائد من أجل غد أفضل" وهو الحد من التطرف و الفساد، حيث ستتم معالجة هذه الظاهرة من خلال معالجة ظاهرة أخرى و هي الانقطاع المبكر عن الدراسة و هي الفئة التي اعتبرها أصحاب المشروع الفئة المعرضة أكثر للفساد و التطرف.

و يرتكز المشروع على ادماج المنقطعين عن الدراسة في مراكز التكوين المهني ، وسينطلق بـ20 شاب و شابة مع تشريك هياكل الدولة و الأولياء في انتظار مزيد توسيع دائرة الاهتمام، علما وأنا أعمار الفئة المستهدفة تتراوح بين 16 و 19 سنة.

 

و جدير بالذكر أن مرحلة تنفيذ المشاريع هي آخر مرحلة من مشروع "شباب قائد من أجل غد أفضل" الذي أطلق المركز جزئه الأول في أواخر شهر ديسمبر 2019، حيث شارك فيه 200 شاب وشابة ممثلين عن 5 ولايات وهي: تونس الكبرى، بنزرت، جندوبة، صفاقس، و القيروان.

و تلقى المشاركون عشرات الدورات التدريبية حول محاربة الفساد و التطرف، المهارات القيادية، ترسيخ قيم المواطنة و الديمقراطية و صياغة المشاريع، كما شاركوا في محطات مهمة أهمها اطلاق حملة "انت الخير" لجمع التبرعات المادية و الغذائية و توزيعها على المحتاجين خلال أزمة كورونا، و المشاركة في الاكاديمية الصيفية التي شهدت أنشطة تدريبية و تثقيفية مكثفة وانتهت بالإعلان عن المشاريع الذي اختار منهم المركز 31 مشروعا قابلات للتطبيق بالولايات المذكورة.

و منذ أوت 2020 ، انطلق الجزء الثاني من "مشروع شباب قائد" لفائدة 200 شاب و شابة في 5 ولايات أخرى وهي: سوسة، سيدي بوزيد، مدنين، قابس، القصرين، و يعمل الآن المركز على اختيار المشاركين.

إضافة تعليق

Texte brut

  • Aucune balise HTML autorisée.
  • Les lignes et les paragraphes vont à la ligne automatiquement.
  • Les adresses de pages web et les adresses courriel se transforment en liens automatiquement.