حول بعث الشباب القائد لمشاريع : لقاء بين والي القيروان و وفد عن مركز دراسة الإسلام والديمقراطية

نشر من طرف شباب قائد في 18/11/2020 - 11:41
اخر تاريخ تحديث 18/11/2020 - 11:49

 

مداد - أمينة قويدر 

 

استقبل والي القيروان محمد بورقيبة، الإثنين 16 نوفمبر 2020، رئيس مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية رضوان المصمودي و الوفد المرافق له، وذلك في إطار المشاريع المجتمعية التي ينوي الشباب المشارك في "مشروع شباب قائد من أجل غد أفضل" تنفيذها في ولاية القيروان.

و تم هذا اللقاء بحضور المعتمد الأول عبد الفتاح الطاغوتي، و مدير مشروع "شباب قائد " وسام التومي، والمشرفة على مرافقة تنفيذ المشاريع خلود الطريقي، و مدير البرامج بالمركز مسعودي العبيدي.

 

و عبّر الوالي عن دعمه للشباب القائد و المشاريع التي ينوي بعثها في مختلف معتمديات ولاية القيروان، كما عبر عن استعداده لتقديم التسهيلات اللازمة حتى تترجم هذه المبادرات على أرض الواقع.

كما تعهد بعقد جلسة مع الشباب القائد تحت إشراف المعتمد الأول للاستماع الى احتياجاتهم ،تليها جلسات أخرى مع مختلف الأطراف المعنية من مؤسسات عمومية جهوية و مجتمع مدني.

من جهته، ثمن رئيس مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية رضوان المصمودي التفاعل الايجابي من طرف السلطات الجهوية، معربا عن أمله في أن تتحول هذه الوعود إلى واقع.

و المشاريع عددها ثمانية وتتمثل في: "كن التغيير" ( معالجة الانقطاع المبكر عن الدراسة)، "الأغالبة لتأطير الشباب فنيا" (دورات تكوينية للتلاميذ و الشباب في المسرح و السينما و غيره)، "مدينتي" ( تثمين الموروث الثقافي و السياحي)، "الإحاطة النفسية للمراهقين"، "نحب نخدم"( الحد من ظاهرة المحاباة و الرشوة في مجال التشغيل)، "احم الحلمة" (مكافحة التطرف العنيف عبر أنشطة فنية)، "محضنة الأجيال"( تشجيع أصحاب الشهائد العليا و الحرفيين على بعث المشاريع)، Clean kairo ( تهيئة 4 حدائق بأحياء مختلفة من مدينة القيروان).

جدير بالذكر أن الشباب القائد المشارك في الجزء الأول من هذا المشروع اقترح 31 مشروعا مجتمعيا لتنفيذها في 5 ولايات بهدف معالجة بعض المشاكل بمناطقهم، و ذلك بعد أن تلقوا دورات تدريبية لأكثر من 9 أشهر حول محاربة الفساد و التطرف، ترسيخ قيم المواطنة و الديمقراطية، المهارات القيادية، صياغة المشاريع المجتمعية. و الولايات هي: تونس الكبرى، بنزرت، جندوبة، القيروان.

كما تجدر الإشارة إلى أن الجزء الثاني من هذا المشروع، الذي انطلق منذ أوت الفارط، يشمل 5 ولايات أخرى: سوسة، سيدي بوزيد، مدنين، قابس، و القصرين، علما و أن 400 شاب و شاب مستفيدين من هذا المشروع ككل بمعدل 40 مشاركا عن كل ولاية.

 

إضافة تعليق

Texte brut

  • Aucune balise HTML autorisée.
  • Les lignes et les paragraphes vont à la ligne automatiquement.
  • Les adresses de pages web et les adresses courriel se transforment en liens automatiquement.